المطر يكشف تفاصيل جريمة القتل في مصر- عالم واحد- حوادث

كشفت مياه الأمطار عن تفاصيل جريمة قتل عمرها أربع سنوات قُتل فيها طفل مصري اختفى في يونيو 2016.

تمكن الأمن العام المصري ، بالتعاون مع إدارة البحث الجنائي بوزارة الدفاع بالإسكندرية ، من كشف لغز اختفاء صبي منذ أربع سنوات ، والعثور على ملابسه وبقايا جسده والقبض على الجاني.

تلقى قسم برج العرب بالإسكندرية رسالة من رجل أشار إلى أنه عثر على عظام بشرية ربما تخص طفل عندما صعد إلى سطح منزله لإزالة مياه الأمطار ، مع العلم أن العقار مؤجر للمخبر لمدة عام وشهرين. بحسب سكاي نيوز.

بعد البحث عن بلاغات الغياب المسجلة ، تبين أن هناك سجلاً عن طفل مفقود في 26 يونيو 2016 ، وهو طفل يبلغ من العمر 12 عامًا يعاني من إعاقة عقلية.

وبعد استدعاء الأب تعرف على الهيكل العظمي لابنه من الملابس التي كان يرتديها ، وعمل فريق التحقيق بالاشتراك مع المباحث الجنائية لمتابعة القضية حتى القبض على الجاني.

وأمام نتائج فريق التحقيق ، اعترف الجاني بفعلته واعترف بإغراء الضحية ، مستغلًا إعاقته الذهنية بالممتلكات المذكورة ، حيث مكث قبل انتقاله هو وعائلته إلى مكان آخر ، وصعد إلى السطح لمهاجمته.

وبمجرد أن بدأ في ذلك صرخ الصبي ، وخوفا من أن ينكشف الأمر انتهى المدعى عليه وخنقه بيديه وأسكت أنفاسه ، ثم أخفى جسده ووضع كمية كبيرة من الرمل عليه.

طباعة
البريد الإلكتروني




READ  وفدان إسرائيلي وأمريكي يسافران معا إلى البحرين - عالم واحد - العرب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *