دراسة: هرمون النوم فعال في محاربة الكورونا – كيوبيد -19

قال علماء من كليفلاند كلينك في أوهايو بالولايات المتحدة الأمريكية ، إن هرمون الميلاتونين ، وهو هرمون ينظم دورة النوم والاستيقاظ في الجسم ، “يرتبط بانخفاض بنسبة 30 في المائة في خطر الإصابة بأمراض القلب التاجية”.

وأثناء تحليل بيانات المصابين بفيروس كورونا المكتشف ، وجد الباحثون أن “الميلاتونين” مرشح يلعب دورًا فعالاً في تجنب الإصابة بالفيروس القاتل ، بحسب شبكة فوكس نيوز.

أجرى الباحثون دراسة على أشخاص من مختلف الفئات العمرية ، وبعد تكييفهم مع متغيرات العرق المختلفة ، وتاريخ التدخين وحالات الإصابة بالأمراض ، افترضوا أن “الميلاتونين” يمكن أن يكون خيارًا علاجيًا محتملاً للأشخاص المصابين بمرض كوبيد 19.

لكن الباحثين قاسوا مدى قرب البروتينات المضيفة من أمراض تتعلق بـ 64 مرضًا آخر مثل السرطان وأمراض المناعة الذاتية وأمراض القلب والأوعية الدموية والأمراض العصبية والرئوية ، ووجدوا أن هناك مخاطر أعلى للإصابة بالمرض على الرغم من وجود الهرمون المدروس.

تم تحديد متلازمة الضائقة التنفسية على أنها السبب الرئيسي لوفاة المصابين بفيروس كورونا ، بحسب الهورة.

ووجد الباحثون أن أمراض المناعة الذاتية والرئة والجهاز العصبي “أظهرت تقاربًا شبكيًا كبيرًا لجينات بروتين SARS-Cove-2 وأوصت بإعادة استخدام 34 دواءً ، بما في ذلك الميلاتونين”.

وشدد الباحثون على أن الدراسة “لا تقترح أن يبدأ الناس بتناول الميلاتونين دون استشارة الطبيب”.

قالوا إن هناك حاجة إلى مزيد من البحث ، طالما أن الدراسات الحديثة تظهر أن الفيروس يؤثر على عدة أنواع من الخلايا والأنسجة والأعضاء.

وشددوا على أن معرفة التفاعلات المعقدة بين الفيروس والأمراض الأخرى هو المفتاح لفهم المضاعفات المرتبطة به وتحديد الأدوية التي يمكن استخدامها.

طباعة
البريد الإلكتروني




READ  القلباني يثير الجدل بنشر الحديث في البخاري عن المطعم .. وتغريدة: مات قبل إسلامه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *