يشترط الشورى أن تكون رسوم الخروج متناسبة مع الدخل

تقرير صحيفة سعودية

الرياض – طالب عضو بمجلس الشورى بأن يكون الراتب المطلوب للشتات متناسبًا مع ما يتقاضاه كدخل خلال شهر. وقال ، خلال حضوره اجتماع المجلس ، إن رسوم المغتربين أصبحت عقبة أمام نمو الشركات الصغيرة والمتوسطة.

وشدد القحطاني على ضرورة دراسة رسوم العمالة المنفية في المنشآت الصغيرة والمتوسطة بما يقلل من تكاليف تشغيل الشركات المتوسطة ويضمن نموها واستدامتها.

وأشار إلى أن الشركات الصغيرة والمتوسطة تكافح من أجل البقاء بسبب فرض عبء ثقيل على الالتزامات المالية ، بما في ذلك رسوم المنفى ، إلى جانب التحديات الإدارية.

وكانت لجنة الاقتصاد والطاقة بمجلس الشورى قد دعت في وقت سابق الجهات المختصة للعمل على تطوير منهجية فعالة لاحتساب تكلفة أجور العمالة المنفية في الشركات الصغيرة والمتوسطة.

من جهتها ، اقترحت شركة أخرى رائدة أبونيان ، أن تغطي مبادرة السداد بالعمولة الحكومية جميع المشاريع الصغيرة والمتناهية الصغر لمدة خمس سنوات حتى تتغلب على آثار وباء فيروس كورونا.

جدير بالذكر أن المملكة العربية السعودية بدأت في فرض رسوم شهرية بقيمة 400 ريال سعودي على شركات الدفع لكل عامل أجنبي توظفهم ، اعتبارًا من يناير 2018. ويتعين على الشركات التي توظف عددًا مساويًا أو أكبر من السعوديين من المنفيين دفع 300 ريال سعودي.

تمت زيادة الرسوم الشهرية إلى 500-600 ريال سعودي لكل موظف في عام 2019 وإلى 700-800 ريال سعودي لكل موظف في عام 2020. يجب دفع الرسوم في وقت تمديد تصريح العمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *