فرنسا تنفي تقارير عن ضربات جوية في مالي أسفرت عن مقتل 19 مدنيا في حفل زفاف

ال فرنسيه تعاملت وزارة الدفاع يوم الثلاثاء مع تقرير للأمم المتحدة أدى إلى شن غارة جوية في وقت سابق من هذا العام مالي اسفر عن مقتل 19 مدنيا حضروا العرس.

رويترز الإبلاغ جاء هذا القرار من الأمم المتحدة بعد انقسام في بعثة الأمم المتحدة في بلد أجرى مقابلات مع أكثر من 400 شخص ودرس صور الأقمار الصناعية من الغارة في 3 يناير 2021 في قرية نائية تسمى بونتي.

يذكر تقرير الأمم المتحدة أن تحقيقه وجد أنه في ذلك الوقت أقيم حفل زفاف وحضره حوالي مائة شخص. وذكر التقرير أن 19 مدنيا قتلوا إلى جانب ثلاثة مسلحين يعتقد أنهم أعضاء في جماعة مرتبطة بالقاعدة.

معكرون: لا نأسف على تجنب الإغلاق

وقالت السلطات في فرنسا إن “عشرات” المتطرفين قتلوا خلال الغارة الجوية. وقالوا يوم الثلاثاء إن تقرير الأمم المتحدة اعتمد على شهود مجهولين وفشل في توضيح الظروف التي تم بموجبها أخذ شهادتهم.

وقالت الوزارة “على العكس من ذلك ، فإن هذا الإضراب جاء نتيجة لعملية تركيز شديد”.

احصل على تطبيق Fox News

وقال البيان “لا يمكن لوزارة الدفاع أن تعتبر أن هذا التقرير يقدم أي دليل يتعارض مع الحقائق التي وصفتها القوات العسكرية الفرنسية” ، مؤكدا أنه تم التقيد الصارم بالقانون الإنساني الدولي الذي يحكم النزاعات المسلحة أثناء الضربة.

نشرت وكالة أنباء أسوشيتد برس هذا التقرير

READ  تم توزيع زجاجة من النبيذ في الفضاء. إليك كم هي لذيذة الآن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *