Connect with us

الاخبار المهمه

الصراع الفرنسي التركي حول الصراع الأرمني الأذربيجاني

Published

on

تبادلت فرنسا وتركيا الاتهامات مع تصاعد التوترات بشأن القتال بين أذربيجان وأرمينيا في منطقة ناغورنو كاراباخ المتنازع عليها.

أعرب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ، اليوم الأربعاء ، عن قلقه من “إعلانات الحرب” في التصريحات التركية بشأن النزاع ، التي وصفها بـ “الخطير وغير المسؤول” ، وذلك في مؤتمر صحفي عقده خلال زيارته لجمهورية لاتفيا. اتهمت وزارة الخارجية التركية ، مولود تشيبوشولو ، الرئيس الفرنسي بـ “دعم الاحتلال”.

وقال ماكرون إن “فرنسا ظلت قلقة للغاية بشأن إعلانات الحرب التي أصدرتها تركيا في الساعات الأخيرة ، والتي رفعت أساسًا أي قيود على أذربيجان ، فيما قد تؤدي إلى عودة السيطرة على شمال كارباخ ، وهذا ما لن نقبله”.

ورأى الرئيس الفرنسي أنه في هذه المرحلة لا يجوز الحديث عن “مناطق الصراع” ، ولكن “تحديد أسس الحقائق … لفهم ما حدث بالضبط ومن تقع المسؤولية”.

وأشار ماكرون إلى أنه سيجري محادثات بشأن المنطقة مع نظيره الروسي ، فلاديمير بوتين ، والرئيس الأمريكي دونالد ترامب ، قبل عرض الوضع على المجلس الأوروبي.

يشارك رؤساء الدول الثلاثة في مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا ، والتي تعنى بتنظيم الوضع في كارباخ.

في غضون ذلك ، انتقد وزير الخارجية التركي ، بولوت تشافوسولو ، ماكرون لإبداء تضامنه مع أرمينيا ، في حين لم يبد اهتماما مماثلا للدول الأذربيجانية ، باعتبار أن ذلك يعني “دعم الاحتلال”.

ذكرت Cavusoglu عن تصريحات صحفيه له امس لان بلاده “تقف مع اذربيجان سواء على الارض او على طاولة المفاوضات”.

لم يُظهر جاويش أوغلو دورًا عسكريًا واضحًا لبلاده في الحرب الحالية ، لكن أرمينيا اتهمت أنقرة رسميًا بدعم باكو (عاصمة أذربيجان) في الحرب.

وقالت وزارة الخارجية الأرمينية إن عسكريين أتراك يشاركون في معارك إلى جانب القوات الأذربيجانية في منطقة كراباش ، باستخدام مقاتلات وطائرات مسيرة.

وتم تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعيالمواقع التركية لقطات جوية خلال استهداف طائرات “بيرقدار” الموجهة للدفاع الأرمني ، في 27 أيلول ، دون أن تتأكد عنب بلدي من صحتها.

أعرب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مرارًا عن دعمه العلني لأذربيجان ، قائلاً إن “تركيا لن تتردد في مواجهة أي هجوم على أذربيجان”.

بينما تدعم روسيا جمهورية أرمينيا وتزودها بالسلاح ، هذا ما يحدث يزعج اذربيجان التي اظهرت رسميا للروس بهذا الدعم.

بالأمس ، الثلاثاء ، دعا أعضاء مجلس الأمن بالإجماع إلى إنهاء فوري للقتال في كارباخ الزنوج ، ودعوا إلى مفاوضات بناءة بين الطرفين المتحاربين.

خريطة توضح الصراع بين أذربيجان وأرمينيا (عنب بلدي)

Continue Reading
Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الاخبار المهمه

ينعقد مؤتمر الطاقة العالمي في روتردام بالمملكة العربية السعودية لاستضافة النسخة السابعة والعشرين

Published

on

ينعقد مؤتمر الطاقة العالمي في روتردام بالمملكة العربية السعودية لاستضافة النسخة السابعة والعشرين

تراجعت أسعار النفط يوم الاثنين متأثرة بتجدد التركيز على أساسيات السوق، إذ قللت إسرائيل وإيران من مخاطر تصعيد الأعمال القتالية في الشرق الأوسط بعد ضربة إسرائيلية صغيرة على ما يبدو في إيران.

وبحلول الساعة 0415 بتوقيت جرينتش، انخفضت العقود الآجلة لخام برنت 67 سنتا أو 0.77 بالمئة إلى 86.62 دولار للبرميل. وانخفضت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي لشهر مايو، والتي تنتهي يوم الاثنين، 63 سنتًا، أو 0.76 بالمئة، إلى 82.51 دولارًا للبرميل، في حين انخفض عقد يونيو الأكثر نشاطًا 64 سنتًا إلى 81.58 دولارًا للبرميل.

وقال ياب جون رونغ، استراتيجي السوق في IG: “فشلت أسعار خام برنت في الحفاظ على الارتفاع الأولي، مع توقعات واسعة النطاق بأن التوتر الجيوسياسي بين إسرائيل وإيران قد يتراجع في ضوء رد إيران الضعيف”.

وأضاف: “مع هذا، تواصل الأسواق إطلاق علاوة المخاطر الجيوسياسية المرتبطة بانقطاعات الإمدادات المحتملة، وهو ما يبدو غير مرجح في هذا الوقت”.

وقفز كلا الخامين القياسيين أكثر من ثلاثة دولارات للبرميل في وقت مبكر من يوم الجمعة بعد سماع دوي انفجارات في مدينة أصفهان الإيرانية فيما وصفته المصادر بأنه هجوم إسرائيلي، على الرغم من أن المكاسب كانت محدودة بعد أن قللت طهران من أهمية الحادث وقالت إنها لا تخطط للرد.

وقال ياب لرويترز “الزيادة الأعلى من المتوقع في مخزونات النفط الأمريكية لم تساعد الأمور أيضا، حيث تبدو حركة الأسعار في المدى القريب وكأنها قصة على جانب العرض أكثر من الطلب”.

وأظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأسبوع الماضي ارتفاع مخزونات النفط الأمريكية بمقدار 2.7 مليون برميل، وهو ما يقرب من مثلي توقعات المحللين لزيادة قدرها 1.4 مليون برميل.

وقالت تينا تانغ، محللة السوق المستقلة، إن “المخاوف الاقتصادية أصبحت مرة أخرى عاملا هبوطيا لسوق النفط، حيث تتعرض الأسعار لضغوط بسبب الزيادة الكبيرة في المخزونات الأمريكية والبنك الاحتياطي الفيدرالي الذي أدى إلى ارتفاع الدولار”.

أصبح رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في شيكاغو أوستن جولسبي يوم الجمعة أحدث محافظ بنك مركزي يشير إلى جدول زمني أطول لخفض أسعار الفائدة مع توقف التقدم في التضخم.

وافق مجلس النواب الأمريكي، السبت، على حزمة مساعدات لأوكرانيا وإسرائيل تتضمن إجراءات ستسمح للحكومة الفيدرالية بتوسيع العقوبات ضد إيران وإنتاجها النفطي.

لكن الأسواق تجاهلت هذه الأخبار لأن تأثير هذه الإجراءات، إذا تم إقرارها، سيعتمد على كيفية تفسيرها وتنفيذها. ومن المقرر أن تبدأ مناقشة مشروع القانون في مجلس الشيوخ يوم الثلاثاء.

وفي الوقت الحالي، قال محللو ANZ في مذكرة إن التقلبات في الشرق الأوسط ستبقي أسواق النفط “متوترة”.

ويوم السبت، أدى انفجار في قاعدة عسكرية عراقية إلى مقتل أحد أفراد القوة الأمنية التي تضم جماعات مدعومة من إيران. وقال قائد القوة إنه هجوم بينما قال الجيش إنه يحقق في الأمر.

وبشكل منفصل، قالت جماعة حزب الله اللبنانية المدعومة من إيران، يوم الأحد، إنها أسقطت طائرة إسرائيلية بدون طيار كانت تقوم بمهمة قتالية في جنوب لبنان.

وتتبادل القوات الإسرائيلية ومنظمة حزب الله المسلحة اللبنانية إطلاق النار منذ أكثر من ستة أشهر بالتزامن مع الحرب في غزة، مما يثير مخاوف بشأن المزيد من التصعيد.

Continue Reading

الاخبار المهمه

ارتفعت مؤشرات الأسهم السعودية في ختام التعاملات؛ وارتفعت جميع الأسهم السعودية بنسبة 0.13% بواسطة Investing.com

Published

on

ارتفعت مؤشرات الأسهم السعودية في ختام التعاملات؛  وارتفعت جميع الأسهم السعودية بنسبة 0.13% بواسطة Investing.com

Investing.com – أغلقت الأسهم في المملكة العربية السعودية على ارتفاع عند نهاية التداول يوم الأحد، حيث أدت المكاسب في القطاعات والقطاعات إلى دفع المؤشرات للأعلى.

وفي نهاية التعاملات في السعودية ارتفع المؤشر بنسبة 0.13%.

ومن بين الأسهم الرائدة في المؤشر اليوم سهم الراجحي للتأمين التعاوني (تداول): الذي أضاف 9.96% أو 10.40 نقطة إلى قيمته، وبلغ سعره 114.80 عند نهاية التداولات. في المقابل، ارتفع سهم باتك للاستثمارات والخدمات اللوجستية (تداول:) بمقدار 9.96% أو 0.28 نقطة وتداول عند سعر 3.09، في حين واصل سهم الخليجية العامة للتأمين التعاوني (تداول:) ارتفاعه 9.93% أو 1.36 نقطة وبلغ سعره 15.06 عند نهاية الجلسة.

وكان الأداء الأسوأ في التداولات من نصيب الشركة السعودية لصناعة الورق. (تداول:) الذي أغلق منخفضا 3.36% أو 2.80 نقطة وتداول بسعر 80.50 عند نهاية الجلسة. شركة اليمامة للصناعات الحديدية وتراجع سهم (تداول:) بمقدار 2.83% أو 1.20 نقطة عند سعر 41.25، كما تراجع سهم شركة جرير للتسويق (تداول:) بمقدار 2.75% أو 0.40 نقطة عند سعر 14.16.

وتجاوز ارتفاع عدد الأسهم عدد الأسهم التي أغلقت على انخفاض في البورصة السعودية بـ 182 سهما مقابل 104 أسهم، مع بقاء 22 سهما دون تغيير.

ارتفعت أسهم شركة باتك للاستثمارات والخدمات اللوجستية (تداول:) إلى أعلى مستوى في 5 سنوات؛ زيادة قدرها 9.96% أو 0.28 إلى 3.09.

ارتفعت العقود الآجلة على النفط الخام تسليم شهر يونيو بنسبة 0.01% أو 0.01 وأغلق عند سعر $82.11 للبرميل. وبالنسبة لتداول السلع الأخرى، ارتفعت العقود الآجلة لخام برنت تسليم شهر يونيو بنسبة 0.31% أو 0.27 وأغلقت عند سعر $87.38 للبرميل، بينما ارتفعت العقود الآجلة للذهب تسليم شهر يونيو بنسبة 0.36% أو 8.70 وأغلق بسعر $2,406.70 للأونصة.

ولم يتغير زوج EUR/SAR بنسبة 0.12% ليصل إلى 4.00، بينما بقي الدولار الأمريكي/SAR دون تغيير بنسبة 0.01% ليصل إلى 3.75.

وانخفضت العقود الآجلة لمؤشر الدولار الأمريكي بنسبة 0.02% إلى 105.96.

Continue Reading

الاخبار المهمه

ما تعلمته في رحلتي إلى المملكة العربية السعودية أنماط الحياة

Published

on

ما تعلمته في رحلتي إلى المملكة العربية السعودية  أنماط الحياة

دولة

رمز بريدي

دولة

Continue Reading

Trending